الرئيسية / الأخبار / أول قمة واقعية بعد تفشي كورونا

أول قمة واقعية بعد تفشي كورونا

وكالة 27ابريل الإخبارية / تتجه الانظار غدا الثلاثاء إلى قصر المؤتمرات المرابطون في نواكشوط حيث ستنطلق قمة لدول الساحل بحضور فرنسا هي الأولى واقعيا منذو تفشي وباء “كورونا”.

وتأتي القمة في ظل اجواء خاصة فرضتها الجائحة كما انها تاتي في وقت يترقب ان تتم صياغة تدخل الجنود التابعين للقوة في المنطقة.
وسيحضر القمة رؤساء دول الساحل الخمس:   اتشاد السيد إدريس ديبي إتنو والنيجر السيد ايسوفو محمادو ومالي السيد ابراهيم بوبكر كيتا وبوركينا افاسو السيد روش مارك أكريستيان كابوري، إلى جانب رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز والسيد موسي فاكي رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي والويز ميشيكيوابو الأمين العام للمنظمة الدولية للفرانكوفونية فيما سيتدخل عبر الفيديو كونفرانس كل من شارل ميشيل رئيس مجلس الاتحاد الأروبي والسيدة أنجيلا ميركل المستشارة الألمانية والسيد كيسيب كونت رئيس الوزراء الإيطالي والسيد آنتونيو غوتريس الأمين العام للأمم المتحدة.
وتنعقد قمة نواكشوط بعد أن تمت المصادقة علي عقدها في أعقاب قمة أبو بفرنسا يناير المنصرم والتى قررت عقد لقاء بين قادة مجموعة دول الخمس وفرنسا لمتابعة القرارات الصادرة في ذلك التاريخ.

وسيتباحث القادة الأوضاع الأمنية ومصير قوة «برخان» وما تحقق على طريق توفير الإمكانات البشرية والعسكرية لمحاربة المجموعات الإرهابية التي تنشط بقوة في أربع من بلدان الساحل الخمسة منذ العام 2015.

شاهد أيضاً

ﻣﺮﻛﺰ ﺗﺮﺍﻧﻴﻢ ﻳﻄﺎﻟﺐ ﺑﺎﻻﻫﺘﻤﺎﻡ ﺑﺎﻟﻔﻨﺎﻧﻴﻦ ﺍﻟﺸﻌﺒﻴﻴﻦ

ﺑﻴﺎﻥ ﺻﺤﻔﻲﻧﻌﺒﺮ ﻋﻦ ﺷﻜﺮﻧﺎ ﻓﻲ ﻣﺮﻛﺰ ﺗﺮﺍﻧﻴﻢ ﻟﻠﻔﻨﻮﻥ ﺍﻟﺸﻌﺒﻴﺔ ﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﺍﻟﺠﻤﻬﻮﺭﻳﺔ ﺍﻹﺳﻼﻣﻴﺔ ﺍﻟﻤﻮﺭﻳﺘﺎﻧﻴﺔ، ﻻﻫﺘﻤﺎﻣﻬﺎ ﺑﺎﻟﻔﻨﺎﻧﻴﻦ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *