الرئيسية / شخصيات / ماغوفولي$ قاهر الفساد $

ماغوفولي$ قاهر الفساد $

 

تعرف على هذا الانسان ” ماغوفولي ” رئيس تنزانيا ” قاهر الفساد ،عام 2015 وبعد ان انتخب رئيسا للبلاد …

شن حملة للقضاء على الفساد … بدأ اولها بطرد وسجن رئيس جهاز مكافحة الفساد وابو الضرائب ومسؤولي السكك الحديد ورئيس هيئة الموانئ …

ثم أعلن التقشف فالغى احتفالات الاستقلال ، وقلص عدد الوزراء من 30 وزيراً في ا الى ١٩ وزير .

منع جميع سفريات المسؤولين للخارج بغير ترخيص مباشر منه، كما منع المسؤولين في الحكومة من السفر في الدرجة الاولى على الطائرات.

الغى جميع المؤتمرات الحكومية … وفي لقاء الكومنولث أرسل 4 من المسؤولين فقط ليمثلوا البلاد بدل ال 50 وكانوا في الكشف جاهزين للسفر .

في زيارة مفاجئة قام بها للمستشفى الرئيسي في الدولة،

وجد المرضى يفترشون الأرض، ووجد الأجهزه الطبية متعطله،

فسجن جميع المسؤولين في المستشفى، وأعطى مهلة اسبوعين للإدارة الجديدة ، لكن وفي خلال 3 أيام فقط اصلحو كل شي.

قلص رواتب البرلمانيين وجعلها مساوية مع باقي الموظفين …

أرسل رئيس الوزراء في تفتيش مفاجئ لميناء دار السلام،

واكتشف وجود تجاوزات ضريبية واختلاسات بلغت 40 مليون دولار من العائدات، فأمر بإعتقال رئيس الديوان في تنزانيا مع خمسة من كبار مساعديه، وبدا تحقيق جنائي معهم .

أمر ببيع جميع سيارات ( 4×4) التابعه ل الدولة وباعها في المزاد العلني، وعوضهم بسيارات تويوتا ڤيتز.

ماغوفولي تمت تسميته بالبولدوزر (الجرافة) حيث كان همه الشاغل اجتثاث ومحاربة الفساد في تنزانيا من اليوم الأول في السلطة كما وعد في الحملة الإنتخابية ،

وكشف الاف الشهادات المزورة في البلاد والاف الموظفين الوهميين

وشارك مواطني بلده في حملة لتنظيف شوارع العاصمة التنزانية وقلص مظاهر الرفاهية الممثلة في عقد مؤتمرات في فنادق ضخمة بكلفات كبيرة. وألغى كافة مظاهر البذختعرف على هذا الانسان ” ماغوفولي ” رئيس تنزانيا ” قاهر الفساد ،عام 2015 وبعد ان انتخب رئيسا للبلاد …

شن حملة للقضاء على الفساد … بدأ اولها بطرد وسجن رئيس جهاز مكافحة الفساد وابو الضرائب ومسؤولي السكك الحديد ورئيس هيئة الموانئ …

ثم أعلن التقشف فالغى احتفالات الاستقلال ، وقلص عدد الوزراء من 30 وزيراً في ا الى ١٩ وزير .

منع جميع سفريات المسؤولين للخارج بغير ترخيص مباشر منه، كما منع المسؤولين في الحكومة من السفر في الدرجة الاولى على الطائرات.

الغى جميع المؤتمرات الحكومية … وفي لقاء الكومنولث أرسل 4 من المسؤولين فقط ليمثلوا البلاد بدل ال 50 وكانوا في الكشف جاهزين للسفر .

في زيارة مفاجئة قام بها للمستشفى الرئيسي في الدولة،

وجد المرضى يفترشون الأرض، ووجد الأجهزه الطبية متعطله،

فسجن جميع المسؤولين في المستشفى، وأعطى مهلة اسبوعين للإدارة الجديدة ، لكن وفي خلال 3 أيام فقط اصلحو كل شي.

قلص رواتب البرلمانيين وجعلها مساوية مع باقي الموظفين …

أرسل رئيس الوزراء في تفتيش مفاجئ لميناء دار السلام،

واكتشف وجود تجاوزات ضريبية واختلاسات بلغت 40 مليون دولار من العائدات، فأمر بإعتقال رئيس الديوان في تنزانيا مع خمسة من كبار مساعديه، وبدا تحقيق جنائي معهم .

أمر ببيع جميع سيارات ( 4×4) التابعه ل الدولة وباعها في المزاد العلني، وعوضهم بسيارات تويوتا ڤيتز.

ماغوفولي تمت تسميته بالبولدوزر (الجرافة) حيث كان همه الشاغل اجتثاث ومحاربة الفساد في تنزانيا من اليوم الأول في السلطة كما وعد في الحملة الإنتخابية ،

وكشف الاف الشهادات المزورة في البلاد والاف الموظفين الوهميين

وشارك مواطني بلده في حملة لتنظيف شوارع العاصمة التنزانية وقلص مظاهر الرفاهية الممثلة في عقد مؤتمرات في فنادق ضخمة بكلفات كبيرة. وألغى كافة مظاهر البذخ.

شاهد أيضاً

برلماني هولندي أراد تأليف كتاب ضد الإسلام فاعتنقه

  أعلن البرلماني الهولندي السابق من “الحزب من أجل الحرية” الهولندي اليميني المتطرف، يورام فان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *