الرئيسية / الأخبار / بـيـــان دعم ومساندة لمرشح الإنقاذ الوطني بيرام الداه اعبيد (شــــبـــــــــــــاب أجـــــــــب)

بـيـــان دعم ومساندة لمرشح الإنقاذ الوطني بيرام الداه اعبيد (شــــبـــــــــــــاب أجـــــــــب)

بعد مراقبتنا للساحة السياسية الوطنية والمترشحين وبرامجهم بتأني وبعد التدقيق في خطاباتهم جميعا قررنا نحن “شباب أحب” دعم مرشح بيرام الداه اعبيد الذي يعرفه جل الموريتانيين بالتضحياته الجسام، من أجل القضاء على الظلم الحرمان والتهميش والغبن ومن اجل رفاهية شعبه ومضيه قدما على طريق رفض الظلم والتهميش والاستبعاد الذي كان يتعرض له جل ساكنة هذه الارض والذي مازالت آثاره جلية للعيان، و من ضمن أمور أخرى، ماثلة في مقدمة برنامجه الانتخابي والتي تتجلى في توفير العدل الذي يفقده وطننا العزيز ورفع التنكيل الذي عرفته مكونة من مكونات شعبنا الأبي، عبر تاريخها،

وانطلاقا من قناعتنا التامة بعون الله، بأن بيرام هو الوحيد الذي لديه العزيمة والصدق مما يساعده على تعدد الآليات لذلك ما يجعل كل مواطن من هؤلاء يشعر بالفخر و الاعتزاز بانتمائه لوطن يسوده العدل المساواة.

إن حالة الغبن ،و الظلم المشار إليها، بأبعادها المتعددة ،و المتزايدة على مدى قرون، لا زالت شاخصة أمامنا حتى اليوم بفعل انعدام الإرادة الجادة ،و عجز الحكومات المتتالية منذ الاستقلال الى يومنا هذا عن معالجتها ،و إيجاد الحلول المناسبة لها، وسكوتها عن الممارسات الاستعبادية قديما و تكرسها لمخلفاته البشعة حديثا و كل ما يترتب عليها من خرق سافر لحقوق الإنسان وكرامته رغم القوانين المجرِّمة ،و التي بقيت حبرا على ورق.

إضافة على حرمان المزارعين الصغار من الملكية العقارية ،و التمويلات المقدمة من طرف الدولة.

وحرمان أطفال الطبقات االهشة من التعليم في ظروف متكافئة بعد عجز المدرسة العمومية التي أصبحت أداة للتمييز الطبقي وهي التي يفترض أن تكن عكس ذلك.
وعجز الطبقات الهشة والفقيرة عن الولوج إلى الخدمات الصحية بفعل تكاليفها الباهظة ،و انعدام التأمين الصحي الشامل.

النسبة المرتفعة من السكان الذين يعانون من الجوع ،و سوء التغذية انعدام تكافؤ الفرص في التشغيل ،و الولوج إلى الوظائف العمومية والنسبة المرتفعة من الأطفال المشردين ،و المعرضين للانحراف ،و الجريمة بسبب انعدام تمدرس و الرعاية الاجتماعية.

وسعيا منا إلى رفع التحديات الناجمة عن هذا الوضع ، و انطلاقا مما تقدم ،و تثمينا لما لمسناه لدى مرشح من صدق نية وعزيمة و إرادة قوية لمعالجة جادة وحقيقة لجميع المشاكل المطروحة ووضع حد لجميع أشكال الظلم و الغبن و الإقصاء، و إشراك الجميع في عملية بناء الوطن، عموده العدالة وذروة سنامه المساواة التي تضمن توزيعا عادلا للثروة ،و تمييزا إيجابيا للفئات المحرومة.

فإننا نجدد العهد والمساندة لمرشح الانفاذ الزعيم بيرام ولد الداه اعبيد الذي لمسنا فيه استعادادا منذ بزوقه وارادة قوية لمعالجة صادقة لجميع الوضع.

نواكشوط بتاريخ 20/05/2019

عن الشباب ازيدبيه احديد
إسلك ولد محمد أمبارك
الناجي ولد اسويلم
الحضرامي ولد ماص
عثمان ولد يده
باي ولد باي

شاهد أيضاً

وفد من حركة إيرا : يؤدي زيارة لقرية أم أشكاك في (الحوض الغربي)

  قال المنسق العام لحركة إيرا الحاج العيد في تصريح له أن وفد من الحركة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *