الرئيسية / الأخبار / عقد زواج بحضور وزير موريتاني ينتهي بالطلاق انتقاما من أسرة العروس ” تفاصيل مثيرة “

عقد زواج بحضور وزير موريتاني ينتهي بالطلاق انتقاما من أسرة العروس ” تفاصيل مثيرة “

عقد قران الفتاة ” م خ” الخميس الماضي؛ وتلقت أسرتها مهرا يناهز 15 مليونا من الأوقية القديمة،إلا أن زوجها الشاب طلقها خلال نفس الليلة.

وأكد المصدر  لموقع مستقل   ذي أورد الخبر، أن الحدث كان قبل أيام، وأن السبب في سرعة طلاق الفتاة كان عدم حضور الرجال ووجهاء أسرة الزوجة، وهي من أسرة معروفة، لعقد القران الذي حضره العشرات من أقارب الزوج من بينهم وجهاء وفقهاء ومسؤولين كبار.

ويضيف المصدر أن وكيل أقارب الشاب تفاجؤوا بكون وكيل الفتاة لم يكن معه رجل واحد في انتظارهم، وحين أبلغته شخصية شهيرة كانت حاضرة بضرورة إحضار بعض الرجال ليشهدوا “العقد”، خرج ليعود ومعه ثلاثة رجال غير معروفين، من ما أغضب الحضور، ودفعهم لمغادرة البيت دون تناول الطعام الذي كان يفترض أن يتم تقديمه لهم مباشرة بعد انتهاء مراسيم عقد القران. وقد فسَر البعض ما حدث استهزاء بأقارب الزوج وعدم اعتبار لبعض المشاهير والمسؤولين بينهم على الأقل فقيه ووزير سابق وعلامة شهير, ودفع هذا الشاب إلى تطليق الفتاة انتقاما لشرف القبيلة من أسرة تعتبر من أشهر تجار و”شرفاء” بلاد شنقيط.

 

موقع: أخبار الوطن

شاهد أيضاً

مركز مبدأ ينظم أمسية ثقافية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة

نظم المركز الموريتاني للدراسات والبحوث الإنسانية-مبدأ مساء اليوم(السبت) بانواكشوط، بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، ندوة ثقافية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *