الرئيسية / آراء / ناشطة في المجتمع المدني التونسي تكتب ملاحظاتها علي الإنتخابات البلدية

ناشطة في المجتمع المدني التونسي تكتب ملاحظاتها علي الإنتخابات البلدية

كتبت الناشطة المدنية ناديا البراني على صفحتها ملاحظات على الإنتخابات البلدية الجارية الآن في تونس واوضحت فيها ما يلي:

الإنتخابات البلدية بتونس 2018

حملة مقاطعة لنسبة كبيرة من الشباب و هذا إن دل على شيئ فهو يدل على فقدان  الشباب الثقة بالطبقة السياسية و اعتبارهم المقاطعة كحل  نتيجة تأجج الوضع السياسي بين 2014 و 2018

اكتساح للقائمات المستقلة يدل على عدم ثقة المواطن بالأحزاب السياسية حتى أنو بمجرد استقلالية القائمات تحظى باختيار الناخب الذي قد سئم من الطبقة السياسية و بالرغم من عدم توفر بعض الأساسيات في بعض  القائمات إلا أنو المواطن يتوجه إليها من دون اعتبار بعض المعايير الأخرى للاختيار  و هذا صاير في أكثر من بلدية

حركة نداء تونس بالرغم من الوضع الداخلي إلي يمر بيه الحزب و الإشكاليات المتعلقة بوضعيته  إلا انو يتحصل على نسبة مهمة و تعتبر نسبة عالية مقارنة بما يمر به

حزب حركة  النهضة تنفي كل ما قيل عن فقدانها للخزان الإنتخابي و الشعبي و تبرهن نجاحها في هذه المحطة

التيار الديمقراطي يسجل ارتفاعا واضحا مقارنة بكل ما قيل عن شعبيته و حجمه

#الإنتخابات_البلدية

شاهد أيضاً

شهادة في حق رئيس حركة إيرا بيرام الداه اعبيد

ما أعرفه عن الرئيس بيرام داه عبيد. يمكننا أن نختلف مع هذا الرجل ، لكن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *