الرئيسية / فيسبوكيات / أتكرسيع/يسلم محمود

أتكرسيع/يسلم محمود

في آخر أيام حكم عزيز المؤسس و صاحب خطيي المقاومة في علمنا يتم تسليم زمام أمر الدولة الموريتانية لمجموعة من أجلاف الأعراب في شبه الجزيرة العربية و هم قوم لم يؤمنوا يوما بالرأي المخالف و يكرهون كل قيم العدالة و الحرية و أظن أن آخر انتخابات حدثت لديهم يوم انتخبوا من كل قبيلة واحدا ليقتلوا النبي محمدا (صلعم),,لقد دمرت أفكارهم المتشددة بلدانا و أشرفوا علي مجازر لا تنسي و أسقطوا برجي التجارة في نيويورك و دمروا العراق و أذكر ذا الخلق أللي قيط قيط ظرك ضدهم أن عليه أن يتذكر أيام كانت ذيك أدويلات ما تنسم و ما تنلغ و كانت بالنسبة للبعض هي رمز حماية بيضة الاسلام و راعية ما يسمي بالجهاد الافغاني و ليتذكر كل مغاضب لدويلات الخليج ذا الأيام أتكوبين سنوات فايتة علي شرطة و قضاة و حتي بعارت الإبل في دويلات الخليج ,,, نحن آسفون و نشعر بعار من نوع ما لوجود موريتانيين يمدحون محمد بن سلمان و الملك سلمان و محمد بن زائد و تميم بن حمد أو غيرهم لكننا أكثر أسفا أن تكون دولتنا en location عند هؤلاء الأمراء و معلوم أن المؤجر في حكم المالك, عندما ينتهي ملاكنا الجدد من تجفيف منابع كل ما له صلة بالإسلاميين سيتوجهون فورا للقوي التقدمية و الأحزاب المدنية و عليه فمن السذاجة أن يهلل بعض اعتباطيي التقدمية كون الحكومة الموريتانية تغلق جمعيات خيرية تابعة لذوي توجه إسلامي و ليتذكروا جيدا أن هؤلاء الخلايجة ليسوا هم البوابة العليا لترسيخ قيم الحضارة و المدنية و حقوق الإنسان فلا شييئ يزعج أولئك الأمراء أكثر من صناديق الاقتراع و الحرية ,,,,, و من يتابع صفقة المطار المشبوهة من حقه أن يتوجس من أن نصبح تحت الانتداب الخليجي و نحن يا وني فينا القابلية للخضوع و تبريره دينيا و شعريا و في لمبيطيح باط

شاهد أيضاً

فايزة بنت الديه تكتب عن الناشط الحقوقي بيرام الداه اعبيد

اليوم قام السيد الرئيس بيرام ولد الداه مشكورا بالحديث في المؤتمر الصحفي عن الظلم الفادح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *