الرئيسية / الأخبار الإفريقية / وزيرة التربية الصلاة مكانها المنزل وليس المؤسسات التعليمية

وزيرة التربية الصلاة مكانها المنزل وليس المؤسسات التعليمية

 

أثارت  وزير التربية الجزائرية نورية بن غبريط الجدل بتصريح جديد ، هذه المرة ما قالته بخصوص التلميذة الجزائرية التي عوقبت في فرنسا بسبب أدائها الصلاة في ساحة بمدرسة الجزائر الدولية بالعاصمة الفرنسية، باريس .
وأيدت بن غبريط العقوبة المسلطة على التلميذة الجزائرية ، وقالت في تصريح صحفي لبوابة الشروق الجزائرية : ” المدرسة قامت بواجبها فقط ، وهو معاقبة التلميذة .. الصلاة مكانها المنزل وليس المؤسسات التعليمية … التلاميذ يذهبون إلى المؤسسات التربوية من أجل التعلم.. وأظن أن هذه الممارسات (الصلاة) تقام في المنزل ، ودور المدرسة هو التعليم والتعلم فقط “.
وأصار تصريح بن غبريط جدلا على مواقع التواصل الإجتماعي ، ففيما أيده البعض مؤكدين أنه في صالح التلميذ ، رفض آخرون تصريح الوزيرة مؤكدين أن الصلاة تقام في كل الأماكن ولا تقتصر على المنازل فقط . وأنتم ما رأيكم في تصريح الوزيرة الجزائرية ؟

شاهد أيضاً

افضل مسيرة في 8 مارس في العالم

(27ابريل الإخباري )انبهرت يومية “لوموند” الفرنسية من المسيرة المليونية التي نظمها الجزائريون والجزائريات، أول أمس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *