الرئيسية / مقالات / باباه اسليمان يكتب تحت عنوان( الخطوة الأولي )

باباه اسليمان يكتب تحت عنوان( الخطوة الأولي )

 

حينما تنشأ الغاية ويتحدد الهدف ويتبلور وتتعدد أبعاده ومراميه وتختلف مشاربه وتتباين حيثياته ومضامينه وتتفاوت درجات فهمه وإستيعابه بتفاوة فهم وإستيعاب أصحابه المؤمنين حقا بحتمية تحقيق ذلك الهدف السامي والمقصد الشمولي الذي يرتكز علي مرتكزات العقل والمنطق والبيان وينطلق من منطلقات الفهم المتحضر والطرح العميق والمعالجة الدقيقة الواعية لمسارات التاريخ السحيق الذي إمتلأت صفحاته ولازالت لحد اللحظة تمتلأ بما لو يرى البعض أنه إذا كان قد شكل مرجعية مقدسة لفترات  طويلة من الزمن فإنه اليوم لم يعد بمقدوره ان يلتئم وينسجم مع ماتمليه الطبيعة الفطرية السليمة المتناسقة مع القيم الخالدة والمثل العالية للإنسان الكامل بإنسانيته والذي يشكل عنصرا أساسيا من بين العناصر والجزئيات المشكلة لهذا الكون الذي تتناغم اشياءه وأشلاءه رغم تناقض وتنافر مكوناته وإتساع الفوارق ضمن تمفصلاته الهائلة،فعندئذ يكمن الجمال المطلق وينشأ العقل المبدع الخلاق وعندئذ لا يصطدم بهذا الإختلاف والتباين بل يكون مصدر ثراء وعطاء ومجال رحب تنشط فيه العقول الحية لتنير الدروب المعتمة وتميط اللثام وتنزع البرقع البالي وتهتك الستار المترهل وتخترق الحجب المتآكلة بفعل التلوث البيئي الذي نشأ معها لحين من الدهر وتنفض الغبار عن تلك الكنانيش المكدسة في رفوف النسيان والتي عبثت بها عوامل التعرية الثلاث وبطشت بها معاول الخيرين والمتحررين والمتنوريين بحكم خيريتهم وتحررهم وتنورهم العالق في إذهانهم والذي سيؤدي بهم قطعا إلي ولوج التاريخ المضيئ والمشرق من بابه الواسع

شاهد أيضاً

بعضٌ من أشياء لاحقة/ عمر الشيخ

قامت إيرا وتأسست على أنقاض منظمات وحركات طابعها الجامع التحرر ولكنها مثلت الإستثناء ؛ منظماتٌ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *