الرئيسية / مقالات / بين “الأخبار “و” الجزيرة

بين “الأخبار “و” الجزيرة

 

 

نعم تقارير الاخبار رحبنا بها ورايناها عملااعلاميا وطنيا يلفت الانتباه لمعاناة بعض سكان الداخل مع الجفاف والجوع

الأخبار موقع وطني موريتاني نبتة محلية ولايهمنا ان يتقاطع مع الجزيرة أيديولوجيا مثلا المهم أنه نقل الحقيقة وسأل مواطنين موريتانيين عن معاناتهم ووثقها دون ضرب للبلد وسمعته تحت الحزام اوفوقه لذلك فتقاريره مهمة ضرورية لنزع غشاوة عين الحكومة لترى قبح أدائها

ومواطن موريتاني انتقد بلده بصدق ووضوح دون تعريض سمعته وامنه ومصالحه للخطرانمايمارس نقدا طبيعيا لاشية فيه

الجزيرة استخدمت أشخاصا مغاربة لتوجيه البذاءات اللفظية لموريتانيا بل استغلت جهلهم وربماغيابهم الذهني لارسال رسالة بأن نواكشوط مثلااخرنقطة “مغربية ” وان كل شيئ فى موريتانيا سيئ حتى تسمية”مليون شاعر “صوروها على أنها كذبة فشخصان مغربيان مخموران غالبا يهربان من المخدرات اكثرمما يبيعان من الخضر لم يصادفا مهرجانا شعريا

إنه خبث الإعلام الاجنداوي

كيف لسائق شاحنة يقطع كل هذه المسافة محششا ويستريح عادة فى قبو مشبوه هنا اوهناك وملزم بجدول زمني صارم تقتضيه طبيعة عمله أن يبحث عن الشعر

بل حتى لودخل عليه المتنبى وابوفراس ومجنون ليلى وديك الجن مقصورة قيادة الشاحنة هل سيستمع وإذا استمع هل سيفهم

اما الحديث عن الرشوة وانهيارالقانون فى موريتانيا فكان يقتضى أن يكون المتحدث ليس عاميا جاهلا مخمورا دفع من الرشوة حتى الجسدية فى المغرب والسنغال أكثر ممادفع فى موريتانيا وعاين احتلال المغرب للصحراء والسنغال لغامبيا وكازامانص وفى موريتانيا حكومة تظلم شعبها لكنه ليس ظلما فيه(بونيس )يطال شعوبا أخرى

الفقر والضعف والرشوة وانعدام القانون أمور مشتركة بين دول المنطقة فالعواصم والطرق السيارة والضجيج تخفى معاناة فوق التحمل هناك فى العمقين المغربي والسنغالي كما تخفى القاعدة الأمريكية فى الدوحة قريبا من مقرالجزيرة ومنزل شيخ الإسلام القرضاوي النسيم العليل وضوء القمر وشمس الحرية عن القطريين الذين لا يستطيعون شراء الحرية نعم لديهم مال ونفط ومدن جميلة منعمة متطورة لكن لاحرية لديهم فحتى الجزيرة يمكن لمجندة أمريكية عاهرة مخمورة أن تغلقها بلمسة زراومكالمة من “السيلية”او”العديد ”

فعلا نحن فقراء وحكومتنا فاسدة لانملك بنى تحتية لكن لاشيئ على الإطلاق بحجب عنا النسيم العليل وضوء القمر وشمس الحرية ولعل فى عدم وجود ناطحات سحاب عندنا حكمة إلهية بالغة فشعب البدو العرب الأفارقة الصعاليك يجب إن تظل هاماته تصطبغ بأشعة الحرية طازجة ويوميا من منبعها الشمسي

لانعبد قطر لسنا مبهورين بالجزيرة التى استخدمت ل”تحرير”العرب واستعباد القطريين فى سابقة”إيثار “على النفس غيرمسبوق

فمزيدا من الصراخ يا انصار الجزيرة

يا أيها “الجزيريون” أكثر من الجزيرة

يامن لولم تكونوا موريتانيين لكنتم قطريين وافتخرتم

لطمتكم على الوجوه عبربرنامج سياسي امني قبيح موجه فاروها ادباركم لتعطيكم عليها”لعقة”جديدة ف”الأذى ممن تحب سرور”…

حبيب الله ول احمد

شاهد أيضاً

بعضٌ من أشياء لاحقة/ عمر الشيخ

قامت إيرا وتأسست على أنقاض منظمات وحركات طابعها الجامع التحرر ولكنها مثلت الإستثناء ؛ منظماتٌ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *