الرئيسية / غير مصنف / أولاد لبلاد ينتصرون (حنفي دهاه

أولاد لبلاد ينتصرون (حنفي دهاه

الغبي ولد عبد العزيز ضغط بكل حماقته و استهتاره و رعونته على ماكي صال لتسليم معارضته في دكار، و أرسل كلبه المطيع احميده ليقنعه بأن أولاد لبلاد و حنفي و سيدي عالي لا ينتقدون بمسؤولية و إنما يسبون و يقذفون و يجرّحون، و ساق لذلك نماذج، غير أن الرئيس السنغالي الذي لا يعرف العربية طلب ترجمتها، و وعد بأن لا يدّخر جهدا لتسليمهم، و أبرم أمره بليل، غير أن السحر انقلب على الساحر، فانتبه المعارضون لخطة تسليمهم سراً في الويكيند فأفشلوها، مما أحرج النظام السنغالي بعد أن ثارت في وجهه يعاسيب المجتمع المدني من وكناتها.

أولاد لبلاد غادروا دكار منذ ليلتين إلى مونتريال بكندا، رغم جوازات سفرهم الموريتانية منتهية الصلاحية، و وجدوا في انتظارهم إقامة لسنتين، و سيدي عالي ولد بلعمش رفض العرض بمرافقتهم إلى كندا، مصرّاً على البقاء في دكار و لو يتم تسليمه.. أما أنا فلي قصة أخرى.

أولاد لبلاد يشكرون عزيزا فلولا ضغوطه الغبيه، و افتقاده الحكمة كلما أورد أمراً أو أصدره، لما حصلوا على هذه الفرصة الذهبية لتنفس نسيم الديمقراطية العليل في مونتريال، حين سيكون لهم مطلق الحرية في أن يغنوا للحرية.

الحق ينتصر.. و كيد العقرب يرجع في استها.. و انتظروا قريبا من مونتريال رائعة أولاد لبلاد “كافينَ منك كافينَ”.

عش يا أرعن و اشرب غيرها.!

شاهد أيضاً

تنبيه للنظام الموريتاني وللطبقة والنخبة السياسيةوالحقوقية والرأي العام الموريتاني/ النائب البرلماني، ورئيس حركة إيرا بيرام الداه اعبيد

بسم الله الرحمن الرحيمالنائب البرلماني بيرام الداه اعبيدرئيس حركة إيرا-موريتانيامرشح سابق للإنتخابات الرئاسية 2014-2019 تنبيه للنظام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *