الرئيسية / الأخبار / شباب قرية بكمون من بلدية انتيكان ينسحب من الحزب الحاكم وينضم لحزب الصواب

شباب قرية بكمون من بلدية انتيكان ينسحب من الحزب الحاكم وينضم لحزب الصواب

أعلن المكتب السياسي لشباب بكمون أنه بعد التحرى والبحث المعمق قرر الأنضمام لحزب الصواب والدفاع عن المركز الثالث فى بلدية انتيكان فى الإستحققات القادمك
جدير بالذكر ان هذالمكتب هوالممثل الوحيد والشرعى لشباب بكمون
وتملك قرية بكمون قاعد إنتخابيه معتبر حيث يتجاوز عددالمسجلين على أللائحة الإنتخابيه سبع مائة ناخب ممن يحق لهم التصويت
ويقوم الشباب هذه الأيام بحملة تشمل كل الأماكن التى تعمل فيها اهل بكمون فى كل من سنغال و انواكشوط و الشامى و أنواذيبو أنوامغار من أجل الذهاب إلى بكمون والتسجيل على اللائحه الإنتخابيه
ومر على تأسيس قرية بكمون  حوالي قرن من الزمن ولم تشهد أي تحول على جميع المستويات بسبب إهمال وتلاعب جميع الأنظمه المتعاقب على هذ البلد
وكانت قرية بكمون دائما فى مقدمة القرى الداعمين لنظام  الحاكم لكن لم يجلب هذا سوى التهميش والإقصى وتجاهل كل طلبات سكان تلك البلد من طرف المنتخبين الذين صوتولهم
حيث كتفو بالوعود والأكاذيب على سكان البلد
ويجمع سكان بكمون على دعم هذالخيار الشبابى بقيادت الشاب والدكتور  محمد ولد محمود ولد برام ومعاونيه من اجل تحقيف تطلعات سكان القريه الذين يعلقون آمالا  على هذالشباب وهذالخيار الوحيد الكفيل بحل معاناتهم التعليميه والصحيه والإجتماعيه والإقتصاديه

شاهد أيضاً

مركز مبدأ ينظم أمسية ثقافية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة

نظم المركز الموريتاني للدراسات والبحوث الإنسانية-مبدأ مساء اليوم(السبت) بانواكشوط، بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، ندوة ثقافية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *