الرئيسية / آراء / فلسطين ليست قضيتنا المركزية ولا قضيتنا الثانية ولا الثالثة ولا الرابعة /موسى مخيطرات

فلسطين ليست قضيتنا المركزية ولا قضيتنا الثانية ولا الثالثة ولا الرابعة /موسى مخيطرات

لدينا من القضايا ما يكفينا ولدينا من المآسي ما يشغلنا بأنفسنا .
علينا مناصرة فلسطين كباقي الدول الأسلامية والوقوف مع قضيتها دوليا بشتي السبل والدفاع عنها لكن لن نترك البعض يجعلها لنا سيفا مسلطا علي رقابنا ويجعلها خطا أحمر لا يجوز مناصرة قضية قبله .
أنتم أجبن من أن تناصرو فلسطين وتدافعون عنها ، أنتم مجموعة من الحشمانستانيين الرجعيين الظلاميين المنافقين الغير وطنيين لديكم عقدة العروبة وعقدة الجغرافيا فقط .

كان عليكم مناصرة المهمشين المسلمين المغبونين في وطننا قبل كل شي ، فالأقربون أولي بالمعروف .

أدحستونه بفلسطين والعرب وغيرهم من كل صاحب بشرة بيضاء
يجب مناصرة المسلم أيا كان لونه ووطنه وما بالك بمن يعيش معك في وطنك وأنت أصلا وأجدادك هم سبب حاله وواقعه.

نعم للتمييز الأيجابي للحراطين أولا وأخيرا ومن لم يعجبه كلامي فليشرب من المحيط

تحياتي

شاهد أيضاً

شهادة في حق رئيس حركة إيرا بيرام الداه اعبيد

ما أعرفه عن الرئيس بيرام داه عبيد. يمكننا أن نختلف مع هذا الرجل ، لكن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *